إعفاء اللحية

ما حكم قصّ السّبالين (طرفي الشوارب)؟

واجب، الرسول عليه الصلاة والسلام قال: قصّوا الشوارب، قصّوا السبالات، وهي أطراف الشَّوارب، لا يفتلها ليطولها، لكن يجوز تركها أقلّ من أربعين ليلة، قال أنسٌ : "وقَّت لنا في قصّ الشارب وقلم الظفر ونتف الإبط وحلق العانة ألا نترك ذلك أكثر من أربعين ليلةً" ...

ما النصيحة تجاه التهاون بالإسبال واللحية؟

أولًا: أحبَّك الله الذي أحببتنا له، والتَّحابُّ في الله من أفضل القربات، بل من الواجبات، وقد قال عليه الصلاة والسلام في الحديث الصحيح: سبعة يُظلهم الله في ظلِّه يوم لا ظلَّ إلا ظله: إمام عادل، وشابٌّ نشأ في عبادة الله، ورجلٌ قلبه مُعلَّقٌ بالمساجد، ...

هل يُعَدُّ حلق اللحية من التَّخنُّث؟

هو محرَّم، وفيه تشبُّه بالنساء؛ لأنَّ النساء ليس لهنَّ لحًى. س: لكن بعض الفقهاء يُدخِل حالقَ اللحية تحت حكم التَّخنُّث؟ ج: حكاه ابنُ عبدالبر عن بعض أهل العلم؛ لأنَّ وجود لحيةٍ بدون شعرٍ فيه تشبُّه بالنساء.

حكم تخضيب اللحية بالحُمرة والصُّفرة

الأفضل الخِضَاب، يخضبها بالحمرة، بالصفرة، لا بالسواد، أو بالسواد مع الحمرة فيصير مخلوطًا بين السواد والحمرة، أما الأسود الخالص فلا، يقول النبيُّ ﷺ: غيِّروا هذا الشَّيبَ، واجتنبوا السَّواد.

حكم كَدِّ اللحية للتَّجَمُّل وما شابهه

ما أعرف الكدَّ، لكن الكدَّ يقطعها. س: بالنسبة للذي يحلق لحيته أو يأخذ منها شيئًا هل يأثم؟ ج: نعم، يأثم، لا شكّ، فهذه معصية، يقول النبي ﷺ: قصُّوا الشَّوارب، ووفِّروا اللِّحَى، خالفوا المشركين، ومخالفة الأوامر معصية.

حكم صبغ اللحية بالسواد والأخذ منها

يُداوي معصيةً بمعصية! هذا ما يصح. س: أيهم أفضل: الأخذ منها أو حلقها؟ ج: لا يجوز: لا حلقها، ولا الأخذ منها، قال الرسول ﷺ وفِّروها، أمر بالتَّوفير.

حكم الاحتجاج بحديث ابن عمر في اللحية

ابن عمر ما هو معصوم. س: حجتهم باطلة؟ ج: ما هو معصوم ابن عمر، المعصوم الرسول ﷺ، هو المُبَلِّغ عن الله، الله يقول: وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ [الحشر:7]، أو قال: وما آتاكم ابنُ عمر فخذوه؟! س: حجتهم باطلة؟ ج: ما في شك، الله يهدي الجميع، كل واحدٍ ...

ما حكم مَنْ يحلق اللحية ويترك الذقن فقط؟

هذا غلط، والواجب إعفاؤها، هذا يُروى عن ابن عمر أنه كان يفعله في الحج والعمرة، يأخذ ما زاد على القبضة، لكن نقول: اجتهاده  خالف فيه السنة؛ اجتهادًا، غير مصيب، والصواب ما هو بحديث، هو يُروى عن ابن عمر مِن فِعله، وأما أنه كان يأخذ من لحيته؛ هذا حديث ضعيف غير ...

هل يجوز أخذ شعر الخدين؟

اللحية ما نبت على الخدين والذقن، هذا في عرف اللغة، على الخدين والذقن هذه اللحية، لا يأخذ من الخدين ولا يأخذ اللحية.

هل حلق اللحية مِن الكبائر؟

مُنكر ومعصية، أما كونه كبيرة فالله أعلم. س: الإصرار على حلق اللحية ألا يصيّرها مِن معصية إلى كبيرة؟ الشيخ: المقصود أنها معصية، توفير اللحية واجب، وقصها وحلقها من المعاصي، أما كونها كبيرة محل بحث آخر.

ما الرد على مَنْ يجيز الأخذ مِن اللحية؟

يُنصح يُنصح، ما لأحد كلام مع السنة، الرسول ﷺ يقول: قصوا الشوارب، ووفروا اللحى، خالفوا المشركين. س: الشافعي يقول: أنه جائز الأخذ؟ الشيخ: ولو، ولو، يُعَلّم، الشافعي وغير الشافعي ما هو بحجة في مخالفة السنة، لا الشافعي ولا غيره. س: يقول: المشايخ ابن باز ...

حكم حلق اللحية لمن خاف على نفسه

لا، هذا من الشيطان ومن تخويف الشيطان، أما إذا أُكره فالإكراه بابه معروف حتى في الشرك: مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ [النحل: 106] الإكراه الذي فيه الضرب.. الإكراه له حكمه. س: لا، هو يخاف؟ الشيخ: لا، ما هو بعذر، العذر الإكراه ...

هل حلق اللحية من التخنث؟

قد يُلحق بذلك، لكن أمره خاص، حلق اللحية محرم مطلقًا ولو ما قصد التخنث، يحرم عليه حلقها مطلقًا، وإذا أراد التخنث صار شرًّا إلى شر.